شقاوة
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.


منتدى شقاوة لجميع الاشقياء

 
الرئيسيةالرئيسية  البوابةالبوابة  التسجيلالتسجيل  دخولدخول    

 

 السمع ثم البصر :

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الولد الشقى
مؤسس المنتدى
مؤسس المنتدى
الولد الشقى

البلده : مصر وافتخر بهذا
الرتب الرتب : المدير العام
عدد الرسائل : 694
العمر : 23
السٌّمعَة : 3
نقاط : 2648
تاريخ التسجيل : 21/05/2008

السمع ثم البصر :  Empty
مُساهمةموضوع: السمع ثم البصر :    السمع ثم البصر :  I_icon_minitimeالخميس يناير 13, 2011 6:24 am

ورد في القرآن الكريم لفظي السمع و البصر معاً ( 19) تسعة
عشر مرةً ، و ذكر في (17) سبعة عشر موضعاً لفظة السمع قبل البصر منها قوله
تعالى : ( و هو الذي أنشأ لكم السمع والأبصار و الأفئدة ) المؤمنون : 78 و
قوله ( إن السمع و البصر و الفؤاد كل أولئك كان عنه مسؤلاً) الإسراء :36 .


و الواقع أن كلاً من السمع و البصر من
الحواس الغالية و الهامة في الإنسان فعن طريقهما يطل على العالم الخارجي ،
و يتلقى المدركات ، ويميز الأشياء و يتعرف عليها و لكن ذكر السمع قبل
البصر في القرآن يكاد يكون قاعدةً مطردة .


و قد نفهم الحكمة من ذلك اعتماداً على بعض مكتسبات العلم التي منها :







[size=25]1
ـ تبدأ وظيفة السمع بالعمل قبل وظيفة الإبصار . فقد تبين أن الجنين يبدأ
بالسمع في نهاية الحمل و قد تأكد العلماء من ذلك بإجراء بعض التجارب حيث
أصدروا بعض الأصوات القوية بجانب امرأة حامل في آخر أيام حملها ، فتحرك
الجنين استجابة لتلك الأصوات ، بينما لا تبدأ عملية الإبصار بعد الولادة
بأيام قال تعالى :( إنا خلقنا الإنسان من نطفةٍ أمشاج نبتليه فجعلناه
سميعاً بصيراً ) الدهر : 2 . 2 ـ ومن الحقائق التي تجعل السمع أكبر أهمية
من البصر هي أن تعلم النطق يتم عن طرق السمع بالدرجة الأولى ، وإذا ولد
الإنسان و هو أصم ، فإنه يصعب عليه الانسجام مع المحيط الخارجي و يحدث
لديه قصور عقلي و تردٍ في مدركاته و ذهنه ووعيه . و هناك الكثير من الذين
حرموا نعمة البصر و هم صغار أو منذ الولادة و مع ذلك فقد تعلموا درجة
راقية من الإدراك و العلم حتى الإبداع ،و أبو العلاء المعري الشاعر
المعروف مثالٌ على ذلك . و لكننا لم نسمع بأن هناك إنساناً ولد و هو أصم ،
أو فقد سمعه في سنوات عمره الأولى ثم ارتقى في سلم المعرفة . و ذلك لأن
التعلم و الفهم يتعلقان لدرجة كبيرة بالسمع ، و الذي يفقد سمعه قبل النطق
لا ينطق .و لذلك ربطت الآية القرآنية العلم بالسمع أولاً ثم البصر فقال
تعالى في سورة النحل : ( و الله أخرجكم من بطون أمهاتكم لا تعلمون شيئاً و
جعل لكم السمع و الأبصار و الأفئدة لعلكم تشكرون ) . 3 ـ العين مسؤلة عن
وظيفة البصر أما الأذن فمسؤلة عن وظيفة السمع و التوازن . و قد تكون
العبرة في هذا الترتيب أكثر من ذلك و الله أعلم بمراده
[/size]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
السمع ثم البصر :
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شقاوة :: شقاوة العامة :: الاسلام-
انتقل الى: